Overblog
Editer l'article Suivre ce blog Administration + Créer mon blog

الاربعاء 22 غشت 2007
 
كانت دعوة جلالة الملك في خطابه واضحة لجميع المغاربة من أجل عدم ترك هذه الانتخابات وفرصتها الديمقراطية تمر من أيديهم، سواء كانوا مواطنين يلزمهم الحفاظ على الصوت وأمانته من أي بيع أو متاجرة، أو مرشحين يلزمهم الحفاظ على ترشيحهم من أي لبس يمسه أو أي رغبة فساد أو إفساد تقترب منه. غير أن هذه الدعوة تصطدم بما يقوم به بعض المرشحين وبعض المواطنين من إدمان على آلية الفساد والنهل من ماكينته القديمة، وكأن ما حدث في تجديد ثلث مجلس المستشارين لم يؤثر فيهم، وكأنهم على قول المثل «عجوزة ما يهمها قرص»، فلا يفهمون أن الأمر في غاية الجدية الا بعد رؤيتهم نهارا جهارا للعين الحمراء للسلطة، ونزول الضربات عليهم أو حواليهم. وقد كان الخطاب الملكي في 20 غشت واضحا. ولكن هؤلاء تلاميذ أغبياء لا يفهمون إلا برسائل الايضاح التي على البال
Tag(s) : #Archives

Partager cet article

Repost0
Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :